البوابة التعليمية

ازاي اذاكر في النظام الجديد للثانوي العام



الثانوية العامة تعتبر من أصعب المراحل الدراسية في مصر، والتي تسبب حالة من الخوف للطلاب وقد ازداد الأمر مؤخرًا مع تطبيق النظام الجديد في الثانوية العامة، وذلك لعدم اعتياد الطلاب عليه على الرغم من سهولة الأمر، ولذلك سوف نجيبكم على سؤال ازاي اذاكر في النظام الجديد للثانوي العام مع أهم النصائح للمذاكرة.

ما هو النظام الجديد في الثانوية العامة

كثيرًا ما نسمع عن النظام الجديد في الثانوية العامة وقد لا نعلم ماهيته بدقة وهو الأمر الذي يسبب الذعر للطلبة الأولياء الأمور، ولذلك يجب أن نقوم بتوضيح الأمر ببساطة في البداية.

النظام الجديد في الثانوية العامة هو النظام الحديث الذي تم تطبيقه في جمهورية مصر العربية ويهدف النظام بشكل أساسي إلى القضاء على نظام التلقين القديم، الذي لا يعود بالنفع على الطالب، فيعتمد النظام على الفهم أولًا، ويهدف هذا النظام إلى توسيع مدارك الطلاب ودفعهم إلى فهم المحتوى الدراسي الذي يتلقونه وليس فقط حفظه، كما إنه يهدف إلى تدريبهم على نظام الامتحانات الحديثة التي يتم تطبيقها في الجامعات، فيتم الاختبار من خلال التابلت على مواقع الوزارة ويكون امتحان الكتروني ويعتمد على نظام الاختيار من المتعدد، ومستوى الاختبارات في النظام الجديد يقيس مدى فهم الطالب للمنهج الذي تم دراسته طول العام الدراسي، وإجمالي الأمر لا يعتبر النظام الجديد عقبة في حد ذاته، ولكن ما يسبب قلق هو عدم اعتياد الطلاب عليه.

ازاي اذاكر في النظام الجديد للثانوي العام

النظام الجديد ليس معقد للغاية، ويمكن النجاح به بسهولة عند اتباع طريقة المذاكرة الصحيحة به، وفي النقاط التالية إجابة على سؤال ازاي اذاكر في النظام الجديد للثانوي العام:

  • تعدد المصادر: لا تعتمد اختبارات النظام الجديد على مصدر محدد يأتي منه الاختبار كما سبق، ولكنه يعتمد على تعدد المصادر، بالطبع يجب على الطالب أن يهتم بالمصادر التي تعلن عنها الوزارة والمواقع المخصصة للمذاكرة، فهي تفتح آفاق جديدة للطلاب في التفكير.
  • الفهم: لا يعتمد النظام الجديد على الحفظ إطلاقًا، فهو يحتاج إلى فهم كل نقطة في المنهج حتى في المواد الأدبية، فيجب أن يهتم الطلاب بفهم كل المعلومات التي يدرسونها فعند تحقيق هذا الأمر يمكنهم تخطي الاختبارات بسهولة مهما كانت.
  • المنصات الرقمية: تتيح المنصات الرقمية التي أطلقتها وزارة التربية والتعليم مثل بنك المعرفة شرح لمنهج الثانوية العامة كما توفر عدد كبير من الأسئلة التي يطلع عليها الطلاب، وتكون ذات مستويات مختلفة لتنمية مهارات الطلاب وتعرضهم لأفكار جديدة، حتى يتدربون على نظام الامتحانات الجديد.
  • فهم السؤال: قد يبدو هذا أمرًا بديهيًا، ولكن ما نقصده هنا أن السؤال لا يأتي مباشرة ولكنه لا يكون مبهم أيضًا ففي كل سؤال يوجد مفتاح الحل الخاص به، عند الانتباه إلى هذا الأمر وفهم المغزى من السؤال يمكن حله بسهولة، وهي النقطة التي تميز طالب عن آخر.
  • طريقة الاستبعاد في الحل: نظام الامتحانات يعتمد على الاختيار من المتعدد، والطريقة الصحيحة والأفضل لحل هذا السؤال هو الاعتماد على الاستبعاد، ففي الغالب يكون هناك إجابتين ليس لهما علاقة بالسؤال فيتم استبعادهما والتفكير في باقي الاختيارات وهو ما يسهل الحل كثيرًا.
شاهد أيضا  مصروفات جامعة الملك سلمان

طرق المذاكرة في النظام الجديد

ننتقل الآن للتعرف على بعض الطرق والخطوات الهامة التي يجب اتباعها عند المذاكرة في النظام الجديد للحصول على أفضل الدرجات:



  • تقسيم المنهج: عند المذاكرة لا بُد من تقسيم المادة الدراسية إلى وحدات ودروس وفي الغالب تكون المادة مقسمة كذلك بالفعل، وينبغي على الطالب أن يقسم الدروس إلى مواضيع ونقاط ويتم مذاكرة النقاط الهامة بكل تركيز وفي نهاية الأمر يتم دمج المعلومات معًا كسلسلة مترابطة وبهذا لا يمكن نسيانها أبدًا.
  • الفهم: لا يمكن مذاكرة أي مادة دراسية من خلال الحفظ فقط دون الفهم، حتى في المواد النظرية يجب فهم المضمون الذي تدور حوله المادة ومن ثم يتم حفظ المعلومات الهامة حتى يسهل تذكرها بعد ذلك، فالاعتماد على الحفظ فقط لا ينتج عنه أي استفادة من المحتوي الدراسي ولا يمكن تذكره بشكل صحيح أيضًا.
  • الخرائط الذهنية: تساعد الخرائط الذهنية بشكل كبير على وضوح المنهج أمام الطالب، خاصة إذا قام هو بإعدادها، فيجب تقسيم الدروس إلى نقاط هامة وأساسية ووضعها في شكل خرائط ذهنية بأشكال هندسية وألوان جذابة، وكل فكرة رئيسية يندرج أسفلها المعلومات المتعلقة بها، فذلك يسهل على الطالب تذكر الدرس بالكامل، ويساعده على ربط عناصر المنهج بالكامل معًا وهو أمر ضروري في النظام الجديد.
  • تدريب علي الامتحانات الجديدة: تم تغيير نظام الامتحانات تمامًا، فالنظام الجديد يعتمد على الامتحانات الإلكترونية، وحتى في حالة الامتحانات الورقية فلم يعد شكل الأسئلة كما كان بالسابق، ولذلك فيجب على الطالب أن يتدرب على الامتحانات الحديثة ويضع وقت محدد لحل الاختبار حتى يعتاد على وقت الامتحان الفعلي.
شاهد أيضا  مقدمة بحث علمي

ازاي اجيب مجموع عالي في النظام الجديد

لا يعتبر النظام الجديد معقد كما يظن البعض، ولكنه يحتاج إلى تغيير طريقة المذاكرة التقليدية، وإذا كنت ترغب في الحصول على مجموع عالي في الثانوية العامة بالنظام الجديد، اتبع ما يلي:

  • استخدام التابلت: أصبح التابلت أداة التعليم الأساسية في النظام الجديد، ولكن مازال هناك طلاب يهملون استخدامه ولا يفتحونه إلا قبل الاختبارات وهو خطأ فادح، فيجب على الطالب أن يستخدم التابلت بشكل يومي ليعتاد عليه ويكتشف كل مزاياه التي تساعد على المذاكرة.
  • استخدام بنك المعرفة: يضمن بنك المعرفة المصري عدد لا نهائي من المعلومات والأسئلة التي بدورها تفتح مدارك عقل الطلاب خاصة في النظام الجديد وتعرضه لأسئلة مختلفة وغير تقليدية، فيجب على الطالب أن يسجل ببنك المعرفة ويحدد مرحلته الدراسية ويشاهد دروسه التعليمية من خلاله.
  • عدم إهمال الاسئلة: تتضمن المنصات التعليمية المصرية العديد من الأسئلة التي قد لا يتمكن الطلاب من حلها من أول مرة، ليس لأنها معقدة ولكن لأنها تحتاج إلى التفكير بطرق مختلفة واتباع خطوات محددة للوصول إلى الحل الصحيح، لا يجب إهمال هذه الأسئلة باي حال من الأحوال فقد يأتي منها في الاختبار، فيجب أن يعرض الطالب هذه الأسئلة على معلمه ويفهم فكرتها جيدًا، فهذا يجعل الطالب مستعد لأي اختبار.
  • تنظيم الأولويات: الثانوية العامة بالنظام الجديد تضم عدد كبير من المواد بعضها يضاف إلى المجموع والبعض الآخر مواد نجاح وسقوط، وليست كل المواد تحتاج نفس القدر من المذاكرة والتركيز، ولذلك من أهم الأشياء التي يقوم بها الطالب في هذا النظام أن يقوم بتنظيم أولوياته، ويتبع خطة مذاكرة محددة وواضحة يعطي فيها لكل مادة وقتًا مناسب للمذاكرة، ليتمكن من إنهاء المنهج الدراسي في الوقت المحدد قبل بداية الاختبارات.
شاهد أيضا  مدرسة البتروكيماويات بعد الإعدادية

وفي الختام يجب العلم أن الثانوية العامة مجرد مرحلة دراسية مثلها مثل باقي المراحل ولا تحتاج إلى هذا القدر من الخوف والقلق، كما أن المنهج الدراسي الخاص بها ليس معقد كما يظن البعض ويمكن النجاح بها بسهولة عند المذاكرة بجد وذكاء أيضًا، وبذلك نكون قد أجبنا على سؤال ازاي اذاكر في النظام الجديد للثانوي العام ونتمنى لكم كل التوفيق والنجاح. 

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.