أبحاث وموضوعات تعبير

موضوع تعبير عن دور الشباب في المجتمع



الشباب هم عصب المجتمع وهم العمود الفقري للبناء والتنمية والازدهار، الشباب هم مصدر القوة والحيوية والطاقة وهم جيش التحرير والعزة والكرامة، الشباب هم المستقبل الواعد و الأمل المنتظر، الشباب هم ذخيرة المستقبل والحصن المنيع.

عناصر الموضوع

  • مقدمة الموضوع
  • دور الشباب في المجتمع
  • دور الشباب في العمل التطوعي وخدمة الآخرين
  • دور الشباب في الاستثمار
  • دور الشباب في تحديد الوضع السياسي
  • دور الشباب في الإسلام
  • دور الشباب في بناء اقتصاد الدولة
  • خاتمة الموضوع

مقدمة الموضوع

يا طلاب العلم والمعرفة والثقافة يا شمس الغد المشرق أنتم الأمل المنتظر، أنتم شباب المستقبل المسلح بسلاح العلم وكنوز المعرفة، فبكم  يحيى المجتمع وينهض وبكم تتحقق الأهداف المنشودة وبكم ترتقي الأمم وتسير على نهج التطور والنمو والرقي.

دور الشباب في المجتمع

للشباب دور فعال في المجتمع فلا يستهان أبداً بقدرة الشباب على إحداث تغيير جذري في النمو والازدهار على مستوى القطاعات المختلفة سواء الصناعية أو التجارية أو الاستثمارية فهم حجر الأساس وعصب بناء الدولة، فقط يطمح الشباب ويرسم الأحلام وتستعد السواعد للبناء والتشييد وصنع المستقبل الأمثل.

يا طلاب العلم كونوا على علم بأن الشباب قوة واتحاد ومبادرات وأفكار ومنافسات شريفة وابتكارات في مختلف المجالات مما يصب في النهاية إلى تنمية وازدهار المجتمع، الشباب قوة مجتمعية تساهم في تمهيد الطريق وتأسيس بنية الأجيال القادمة، الشباب هو واجهة النشاط وهم الفئة الأغلب في المجتمع والصوت المسموع، هم الطاقة والفكر الحضاري الذي يجذب كافة العناصر ويوظفها نحو مستقبل أفضل، الشباب هم أساس المجتمعات الحيوية وشمس الغد المشرق.

شاهد أيضا  موضوع تعبير عن رضا الوالدين

دور الشباب في العمل التطوعي وخدمة الآخرين



يخدم الشباب مجتمعه ويؤسس المجموعات الشبابية للمشاركة الوجدانية والتحفيز لأصحاب مجال العمل الواحد وللعمل التطوعي ولخدمة الآخرين، واعلموا يا طلابنا الأعزاء أن بناء شخصية الشباب الواعد تأتي من التواصل المباشر مع المجتمع من خلال الأعمال التطوعية المختلفة التي تعزز من روح المساعدة والسعي نحو خدمة الآخرين بحب وحماس بدون مقابل واكتساب مهارات حياتية مجانًا، كما أنها تُضيف إلى خبراتكم وأذهانكم العديد من التجارب والخبرات الحياتية التي يتمكن الشباب الواعد من الاستفادة من الايجابيات وتحويل السلبيات إلى نقاط هادفة حتى لا يتم الوقوع في نفس الخطأ، كما يقع على عاتق الشباب مهمة  سد احتياجات  الفئات المهمشة أو التي لم تتلقى رعاية حكومية كافية، وبالتالي يتم استغلال أوقات الفراغ فيما يحقق النفع والفائدة لكل الأطراف.

دور الشباب في الاستثمار

للشباب دور أكثر من أن يحصى في مجال تنمية استثمارات الدولة، فهم ذخيرة تنمية شاملة ومستدامة في مختلف القطاعات، ومنبع للأفكار الفريدة والابتكارات الموفرة للطاقة وصديقة البيئة، الشباب هم سواعد الهمة والعزم التي تكتسح سوق العمل وتحقق الدخل بشتى الطرق.

شاهد أيضا  موضوع تعبير عن ذكريات الطفولة

دور الشباب في تحديد الوضع السياسي

للشباب صوت سياسي مسموع فهم قوة سياسية متحررة ومتفتحة لديهم القدرة على الاعتراض والتأثير على صُناع القرار والتغير نحو الأفضل، للشباب حقوق وواجبات يجب الإحاطة بها كاملة حتى يكون لديهم القدرة على المطالبة بها وتطبيقها بالشكل الذي يرغبون فيه، وللشباب الحق في المشاركة في الانتخابات وإعطاء الرأي بحرية دون قيود لأن الشباب هم الفئة المجتمعية الأكبر وأصحاب الصوت الأغلب لذلك فإن لهم قرار مؤثر في مصير البلاد السياسي.

 

دور الشباب في الإسلام

خلد الإسلام ذكرى الصحابة رضوان الله عليهم، فقد كانوا شبابًا يُقتدى بهم، وظلت انجازاتهم وسعيهم في حماية ونشر الإسلام مع رسول الله صلى الله عليه وسلم قدوة حسنة تُسرد إلى أبنائنا وطلابنا حتى الآن، فقد ذكر قرآننا الكريم مثال لعفة نبي الله يوسف عليه السلام حينما كان شابا ً يمتلك الجمال والوسامة وتصدى للشهوة والجاه وصبر على عناء السجن والتهديدات ونشر رسالته بين البقاع، ونبي الله موسي وابراهيم عليهما السلام حين كلفاً بنشر الدعوة الإسلامية وهم في سن الشباب، فقد كان أبي بكر الصديق رضي الله عنه في سن السابعة والثلاثين حين كُلف بنشر الإسلام وكان عمر رضي الله عنه وأرضاه في سن السابعة والعشرين ولم يتجاوز عثمان بن عفان سن الرابعة والثلاثون حينذاك.



شاهد أيضا  موضوع تعبير عن الصدق

وإليكم يا طلاب العلم خير قدوة يقتدى بها وهو رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم حين وثق بقدرات الشباب وسلمهم رايات المعارك في عدة غزوات وأبرزهم معركة مؤته وحروب التتار حين حملوا الإسلام على أكتافهم حتى نصرهم الله.

 

دور الشباب في بناء اقتصاد الدولة

الشباب هو سلاح محاربة  الفساد الذي يترصد لكافة الدول النامية، والشباب هم برعم  الاقتصاد الوطني والعامل الأساسي في تحقيق التنمية والرخاء، حيث يمتلك كل شاب بداخله قوة كامنة لمواجهة الصعاب وتحقيق الدخل وزيادة إنتاج الدولة والتكاتف من أجل تحقيق اقتصاد مثمر، فالشباب هم أهم فئة اجتماعية يُعتمد عليها لبناء اقتصاد الدولة.

الخاتمة

الشباب هم عجلة الاقتصاد إذا لابد من توحيد كافة المجهودات الشبابية لبناء مستقبل واعد مشرق ومجتمع متماسك يحقق الرفاهية والراحة لأبنائه ويحقق الأمان والرخاء الاقتصادي.

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *