أبحاث وموضوعات تعبير

موضوع تعبير عن طاعة الله



سؤال موضوع التعبير من الأسئلة التي يتم تدريب الطلاب عليها طوال العام الدراسي من أجل إكسابهم الكثير من المعلومات المفيدة وتنمية مهاراتهم في الكتابة باللغة العربية، ولذلك يتم اختيار موضوعات مفيدة تزيد من وعي الطلاب في حياتهم اليومية، ولعل من أهم المواضيع التي يجب الاهتمام بها ولفت أنظار الطلاب إليها هي طاعة الله، ولذلك سوف نعرض في مقالنا اليوم موضوع تعبير عن طاعة الله بالعناصر والمعلومات الهامة.

مقدمة موضوع تعبير عن طاعة الله

عندما نذكر الدين الإسلامي لا يتبادر في ذهن أي شخص إلا الصلاة والصوم، ولكن الدين الإسلامي يشمل الكثير من الأمور الأخرى والعبادات الهامة التي تساعدنا على تنظيم حياتنا وتجعلنا نفوز بالجنة برحمة الله، فإن النجاح في حياتنا والفوز بالجنة التي نحلم بها ونعيش من أجلها مرتبط ارتباط وثيق بطاعة الله، وطاعة الله لا تقتصر فقط على الصلاة وعلى الصوم، ولكن هناك الكثير من العبادات والأمور التي يجب علينا أن نطيع الله بها، فمفهوم طاعة الله مفهوم كبير وهو ما سنناقشه في موضوعنا اليوم.

عناصر موضوع تعبير عن طاعة الله

ما المقصود بطاعة الله.

كيف نطيع الله.

ما هو جزاء طاعة الله في الدنيا والآخرة.

خاتمة موضوع تعبير عن طاعة الله.



ما المقصود بطاعة الله

كثيرًا ما نسمع عبارة طاعة الله ولكن ما المقصود بتلك العبارة على وجه التحديد؟ فإذا أردنا أن نضع تعريف ثابت لطاعة الله فماذا سيكون؟

إن أبسط تعريف لطاعة الله هو تنفيذ أوامر الله والتي وصلتنا عن طريق القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة، فطاعة الله يقصد به تنفيذ أوامر الله واجتناب نواهيه، وذلك حتى ننعم بحياة هادئة ومستقرة يرضى عنها الله -سبحانه وتعالى- وحتى نفوذ في الآخرة بجنة عرضها السماوات والأرض.

كيف نطيع الله

شاهد أيضا  موضوع تعبير عن دور الوالدين في تربية الأبناء

لقد من الله علينا بدين الإسلام العظيم فهو دين التوحيد، والعقيدة الثابتة التي تحثنا على إصلاح أنفسنا لنحيا في مجتمع آمن ونحيا حياة ميسرة يرضى عنها الله، فديننا الحنيف يعتبر منهج كامل للحياة، فقد أتم الله لنا وأرسله لنا من خلال رسولنا الكريم سيدنا محمد -صلى الله عليه وسلم-.

وطاعة الله ليست أمر عسير يصعب القيام به، فكل ما علينا فعله أن نتبع ما أمرنا الله به وما أمرنا به رسولنا الكريم وننتهي عما نهانا الله عنه وعما نهانا عنه سيدنا محمد -صلى الله عليه وسلم-.

لقد فطرنا الله على الفطرة السليمة التي تميل إلى فعل الخير ولا تميل إلى الشر، ولكن بعد تأثرنا بالحياة وتعلقنا بها فمن الممكن أن تضعف نفوسنا وتميل إلى ارتكاب الذنوب، ولذلك نجد انتشار المعاصي والذنوب في المجتمع من حولنا، ولكن بالطبع يمكننا التغلب على هذا الأمر من خلال الاستعانة بالله وحده وتهذيب أنفسنا و إجبار أنفسنا على الطاعة والتعبد إلى الله، كما يجب علينا أن نذكر أنفسنا دائمًا بوجود الله -سبحانه وتعالى- وإنه مطلع على كافة أفعالنا، ونذكر أنفسنا أيضًا بأن الدنيا دار ابتلاء وهي دار مؤقتة وإننا مهما حيينا سنلتقي بالله ونحاسب على كافة أفعالنا، فكل ذلك يعيننا على طاعة الله وعلى التقرب منه، وبالطبع لا يمكننا أن ننسى دور الصحبة الصالحة التي تعيننا على الطاعة و تنهانا عندما نرتكب الذنوب والمعاصي.

ما هو جزاء طاعة الله في الدنيا والآخرة



وأما عن جزاء طاعة الله، فهو لا يقتصر على الآخرة فقط ولكننا نثاب عليه في الدنيا وفي الآخرة:

  • دين الإسلام الحنيف قد وضع لنا المنهج السليم الذي نتبعه لنحيا حياة خالية من الصراعات توافق طبيعتنا البشرية، فالله الذي خلقنا وخلق العالم أجمع وضع لنا المنهج السليم الذي نتبعه، ولذلك فعند طاعة الله وتنفيذ أوامره في الدنيا ينعكس ذلك علينا لأننا نتبع المنهج السليم، ونتمكن من النجاح في الدنيا ونحيا بسلام.
  • طاعة الله ينتج عنها شعورنا بالرضا عن أقدارنا في الحياة، وهو ما يشعرنا بالراحة والسلام.
  • الفوز برضا الله سبحانه وتعالى، وقد ذكر الله ثواب من يطيعه في عدة آيات في القرآن الكريم: (وَمَنْ يُطِعِ اللهَ وَالرَّسُولَ فَأُولَئِكَ مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللهُ عَلَيْهِمْ مِنَ النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاءِ وَالصَّالِحِينَ وَحَسُنَ أُولَئِكَ رَفِيقًا)، ويقول الله في كتابه العزيز (وَمَنْ يُطِعِ اللهَ وَرَسُولَهُ يُدْخِلْهُ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ).
  • من يطيع الله ويتقيه في كافة أمور حياته يمن الله عليه بالكثير من الخيرات.
  • فإذا حيينا كما أمرنا الله واتبعنا أوامره و واجتنبنا نواهيه سوف نحيا بسلام وأمان، ويعم الخير، فطاعة الله ترشدنا وتدلنا دومًا لفعل الصواب.
  • وطاعة الله ورسوله جزاؤها دخول الجنة، فقد قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: كل أمتي يدخلون الجنة إلا من أبى، قيل: ومن يأبى يا رسول الله؟ قال: من أطاعني دخل الجنة، ومن عصاني فقد أبى.
  • ويمكننا القول إن أي نجاح في الدنيا أو في الآخرة يمكن تحقيقه عن طريق طاعة الله -سبحانه وتعالى-، لأن الله لا يأمرنا إلا بالخير وديننا الحنيف يوجهنا لما به منفعة لنا في الدنيا وفي الآخرة.
شاهد أيضا  بحث عن السياحة ودورها في غرس الولاء والانتماء

أثر طاعة الله على حياتنا وعلى مجتمعنا

ويمكننا أن نلاحظ الآثار الإيجابية الكثيرة لطاعة الله في حياتنا وعلى مجتمعنا:

  • عندما تكون طاعة الله هي المنهج الأساسي الذي نعتمد عليه ونتبعه في حياتنا اليومية ستختفي الكثير من المشكلات التي نعاني منها، لأننا سنتحلى جميعا بأخلاق الإسلام الحسنة.
  • فعندما نطيع أوامر الله و نجتنب نواهيه سوف نسعى إلى فعل كل شيء يرضي الله وبالتالي سوف نتخلص من كل الصفات السيئة الموجودة بنا وسوف نسعى جميعًا لتعمير الأرض كما أمرنا الله.
  • إن المجتمعات التي تطبق قوانين الإسلام نجدها مجتمعات ناجحة يقل بها معدل الجرائم ويزداد بها الخير لأن ديننا الحنيف لا يأمرنا إلا بكل ما هو حسن.
  • بالطبع لن تختفي المشكلات من حياتنا بشكل كلي ولن تنتهي الصراعات البشرية، ولكن سوف يضمن كل شخص حقه وسوف ترد الحقوق إلى أصحابها، وهو ما يقلل كثيرًا من الغضب والتشاحن بين الأشخاص.
  • وإن طاعة الله لا تعود فقط على المجتمع، ولكنها تعود على الشخص نفسه حيث يشعر بالسلام والأمان ولا يكن أي غضب أو كراهية تجاه غيره، وبذلك فهو سيسعى دائمًا إلى تطوير نفسه وإلى فعل ما يعود عليه بالنفع في الدنيا والآخرة.
شاهد أيضا  بحث عن الإنترنت فوائده وأضراره

خاتمة موضوع تعبير عن طاعة الله

وفي الختام فإن طاعة الله هي مفتاح الحياة، فهي المؤشر الذي يدلنا على الأفعال الصائبة التي يتوجب علينا فعلها وتحذرنا مما يجب علينا تجنبه، وطاعة الله هي طريقنا إلى الجنة التي نأمل أن نفوز بها جميعا ، ولذلك فعلينا أن نبذل قصارى جهدنا للثبات على ديننا ونسعى دائمًا إلى فعل كل شيء يرضى عنه الله ورسوله الكريم سيدنا محمد -صلى الله عليه وسلم-، ويجب علينا أن زرع حب طاعة الله في قلوب أطفالنا، حتى نؤجر على ذلك في المقام الأول وحتى نحظى بمجتمع سالم  ذات أساس قوي  و مليء بالخيرات.

وبذلك نكون عرضنا موضوع تعبير عن طاعة الله بالعناصر الخاصة به، ويفضل الاستشهاد بالآيات القرآنية والأحاديث النبوية الشريفة عند كتابة الموضوعات الدينية لأن ذلك من الأمور التي يهتم بها المعلم عند قراءة الموضوع.

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *