أبحاث وموضوعات تعبير

خاتمة بحث جاهزة



تتعدد الأبحاث وتختلف من حيث الموضوع والمحتوى المراد تقديمه  ويسعى الكثير من الطلاب والباحثين إلى معرفة عناصر البحث الأساسية التي يعتمد عليها أي بحث مهما كان محتواه، ولابد أن يتكون أي بحث من عناصر أساسية مثل الخاتمة التي يقدم فيها الباحث تلخيص لما عرضه في بحثه.

أمثلة لخاتمة بحث جاهزة

يمكن لجميع الباحثين والطلاب اختيار أي خاتمة بحث من النماذج التالية:

  1. وفي نهاية البحث فإنني أشكر الله عزّ وجل على نعمة العلم، وقد توصلنا في هذا البحث إلى (نتائج البحث) ولم نتمكن من الوصول إلى (إخفاقات البحث) ونسأل الله أن يوفق الباحثين من بعدي في تحقيق النجاح وتصحيح ما أخفقنا فيه ونشكرك عزيزي القارئ على حسن المتابعة.
  2. الحمد لله الذي وفقني من الانتهاء من هذا البحث وما تم تقديمه من معلومات وإضافات فهو من فضل الله عزّ وجل وتلك الخاتمة تمثل نهاية رحلتي في هذا البحث متمنيًا أن أكون قد وفقت في تقديمه بالشكل الصحيح الذي يليق بموضوع البحث وأن يضيف الجديد إلى مجال العلم والبحث وأن يفيد البشرية جميعًا.
  3. في ختامي لهذا البحث أشكر الله الذي أعانني على استكمال هذا البحث وكتب لنا التوفيق والسداد، وقدمنا لكم في هذا البحث العديد من المعلومات التي توصلنا إليها بعد وقت طويل أمضيناه في البحث والمطالعة على مصادر مختلفة وأبحاث كثيرة، وإذا كان هذا البحث على درجة عالية من الكفاءة والتميز فهو من فضل الله ومجهودات أساتذتي الكرام وإن كان فيه من تقصير فمن نفسي والكمال كله لله وحده.
  4. سيبقي التاريخ معلمًا للإنسان على مر العصور لما فيه من خلاصة تجارب وأحداث وقصص تُروي وتُحكى على مر الزمان، وقد بدأت في هذا البحث من حيث انتهى أخر الباحثين في هذا المجال متمنيًا أن يكون هذا البحث نقطة بداية للباحثين من بعدي وأسأل الله أن يعلمنا ما ينفعنا وأن ينفعنا بما علمنا.
  5. الآن وقد وصلنا إلى نهاية البحث وقد عرضنا من خلاله الكثير من المعلومات المهمة والتي نأمل أن تفيد وتنفع الفرد والمجتمع وهذا بعد الاطلاع على العديد من المراجع والمصادر التي هي عبارة عن كتب ومواقع التواصل الاجتماعي المختصة في هذا المجال راجين الله في الختام أن يبارك في هذا العمل وأن يوفقنا في كتابة المزيد من الأبحاث.
  6. وفي الختام من كتابة هذا البحث أرجوا أن أكون قد وفقت في إلقاء الضوء على كل ما يتعلق بالبحث من معلومات ومعارف وأكون قد وفيت الجانب العلمي حقه وكذلك الجانب النظري من البحث، مع العلم أن هذا الموضوع يحتاج إلى بذل المزيد من الجهد والدراسات الشاملة للموضوع.
  7. بعد الانتهاء من دراسة الموضوع أقدم بعض التوصيات للباحثين والباحثات من بعدي في هذا المجال وهى(……) تلك التوصيات لها علاقة وطيدة بموضوع البحث والتي نأمل من الله عز وجل أن تفيد الدارسين في هذا المجال.
  8. وفي ختامي لهذا البحث وبعد الانتهاء من تحليل العناصر المكونة للبحث والخصائص والمميزات والعيوب فإنني أشعر بالسعادة لما توصلت إليه من نتائج مهمة من شأنها الإفادة في المجال العلمي، وأسأل الله أن يكون البحث على قدر جمال الموضوع.
  9. ها وقد وصلنا إلى نهاية رحلتنا عبر السطور السابقة التي حاولنا فيها عرض عدة عناصر وأفكار رئيسية لتيسير عملية فهم وإدراك الموضوع بشكل أفضل، وقدمنا بحثنا عن(…..) التي كانت بمثابة الفكرة الرئيسية والأساسية والهدف من وراء هذا البحث وأسأل الله أن ينال إعجابكم وتقديركم.
  10. قدمت إليكم بحثًا عن(…) وعرضت فيه وجهت نظري الشخصية حول الموضوع داعيًا الله أن أكون قد وفقت في التعبير بشكل صحيح، وأن رأيي هذا من قبل بشر يحتمل الصواب ويحتمل الخطأ، وفقنا الله وإياكم لما فيه الخير للمجتمع والبشرية بأجمعها.
  11. أتمنى في نهاية بحثي أن أكون قد أحسنت تحليله وكتابته وسرده عليكم بطريقة لا ملل فيها ولا تقصير، وفقني الله وإياكم لصالح الأعمال.
  12. بفضل الله وبحمده أكتب إليكم خاتمة هذا البحث بعد مشوار طويل قضيته بين دراسة وتحليل وإمعان وجهود ذاتية هانت بعد الوصول إلى تلك النتائج، فإن أصبت فذاك مقصدي وان أخطأت يكفيني شرف المحاولة.
  13. لا أملك في نهاية بحثي سوى أن أتقدم بخالص الشكر والتقدير والاحترام لأساتذتي ومن سبقوني بتقديم أبحاث حول هذا الموضوع كان لها دورًا كبيرًا في مساعدتي في الوصول إلى تلك النتائج عن موضوع(….)، وأدعوا الله أن يوفق الباحثين من بعدي في إثراء هذا الموضوع بمزيد من الأبحاث والدراسات.
  14. أتمنى أن أكون قد وفقت في هذا البحث وأن أكون قد أضفت ولو بالقدر القليل من المعلومات الجديدة عن الموضوع وأرجوا من الله أن ينال إعجابكم.
  15. وبعد جهود طويلة وبتوفيق من الله عز وجل والتوكل عليه في البحث والتحري عن المعلومات الخاصة بالموضوع من أجل الوصول إلى نتائج منطقية وتوصلنا إلى برهان ما بدأنا به بحثنا والحمد لله على توفيقه وكرمه وعلى نعمة العلم.
شاهد أيضا  موضوع تعبير عن التكنولوجيا

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.