اخبار التعليم

الغاء امتحانات النقل للترم الثاني والاكتفاء بتقديم أبحاث وتأجيل امتحان اولى وتانية ثانوى التجريبى



أعلنت وزارة التربية والتعليم مساء اليوم الغاء امتحانات سنوات النقل من الصف الثالث الإبتدائي إلى الصف الثاني الإعدادي بإنه لن يتم إجراء امتحانات للطلاب في نهاية العام الدراسي الحالي والاكتفاء بعمل بحث (مشروع) لكل مادة على المنصة الإلكترونية، وسيكون متاحًا للطلاب التواصل مع معلم الفصل لمساعدته في تنفيذ البحث في وقت مدته شهرين من اليوم.

صفحة فيس بوك
تابع صفحة منتدى الامتحان التعليمى على فيس بوك للاطلاع على كل مايتعلق بالشأن التعليمي في مصر https://www.facebook.com/alemte7an.fans/

كما أوضح الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني أن مرحلة رياض الأطفال (kg1 – kg2) والصفين الأول والثاني الابتدائي- حيث يتم تطبيق نظام التعليم الجديد (2.0)- سيقوم معلمي هؤلاء الطلاب بإعداد تقارير أداء للطلاب، ونطالب أولياء الأمور بالتأكد من استكمال الطالب للمنهج المنشور على المكتبة الإلكترونية والمنصة والاستفادة من الدليل الإلكتروني المنشور بها.

أما الشهادات العامة والدبلومات الفنية.. سيتم إجراء امتحان نهاية العام الدراسي الحالي في موعده كما هو معلن في الجداول والتي أعلنت عنها وزارة التربية والتعليم داخل لجان الامتحانات، مع اتخاذ كافة الاحتياطات والتدابير اللازمة لوقاية أبنائنا الطلاب داخل اللجان بالتعاون مع أجهزة الدولة المختلفة.

وفيما يتعلق الصفين الأول والثاني الثانوي.. سيتم تأجيل الاختبار الإلكتروني التجريبي (بدون درجات)، والذي كان مقررًا عقده يوم 22 مارس الجاري، ليتم عقده في موعد آخر يوم 5 أبريل 2020، يؤديه الطلاب من المنزل، كما سيتم إجراء اختبار تجريبي أيضًا (بدون درجات) للصف الثاني الثانوي في نفس التوقيت، كبروفة أخيرة لتجهيز الطلاب لاختبار نهاية العام.

وسيتم إجراء امتحان نهاية العام الدراسي للصفين الأول والثاني الثانوي على التابلت من المنزل وسيتم تصحيحه إلكترونيًا، وإرسال نتيجة الامتحان للطلاب.

أما طلاب الخدمات بالصفين الأول والثاني الثانوي.. تم توزيع التابلت للطلاب وسيؤدون الامتحان في نهاية العام إلكترونيًا.

وطلاب المنازل بالصفين الأول والثاني الثانوي.. سيتم تطبيق نظام إعداد المشروعات (البحث) مثل الطلبة في سنوات النقل.

والطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة.. الصفين الأول والثاني الثانوي سيتم تطبيق نظام إعداد المشروعات (البحث) مثل الطلبة في سنوات النقل.

والطلاب المصريين في الخارج.. سيتم استخدام المنصة الإلكترونية والمكتبة الرقمية وسيتم تطبيق نظام المشروعات (البحث) وعدم إجراء امتحانات، وذلك نظرًا لظروف الدول المقيمين بها.

وفي نهاية كلمته، أكد الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، أنه لا نية لحذف أجزاء من المنهج، مطالبًا أولياء الأمور وأبنائنا الطلاب بضرورة الاعتماد على المناهج التي تبثها الوزارة عن طريق المكتبة الإلكترونية والمنصة الرقمية وعدم الاعتداد بأي مصدر آخر، وذلك حفاظًا على أبنائنا الطلاب.

وأضاف شوقي، أن الوزارة وفرت مكتبة إلكترونية بجانب بنك المعرفة المصري “EKB” لمساعدة أبنائنا الطلاب على المذاكرة تضم مختلف المناهج الدراسية الكاملة للصفوف بداية من رياض الأطفال (kg) وصولًا إلى المرحلة الثانوية باللغتين العربية والإنجليزية، متاح لجميع الطلاب وأولياء الأمور والمعلمين الإطلاع عليها من خلال الرابط: https://study.ekb.eg

وتابع: “إن هذا الموقع يضم محتوى علمي رقمي هائل لكافة المراحل التعليمية، فضلًا عن استخدام الوسائط المتعددة (فيديو، صور، أفلام وثائقية) لشرح الدروس المختلفة، فضًلا عن إتاحة حوالي أكثر من 80 قاموس ومعجم للاستخدام، وكتب موسوعة الفراشة، كما يوجد أيضًا محتوى متعدد التخصصات لسنوات ونظام التعليم الجديد (2.0)”.

واستطرد: “أن أبنائنا الطلاب يستطيعون الدخول على المكتبة الإلكترونية من الموبايل أو الكمبيوتر بدون أي عوائق”، مشيرًا إلى أن الوزارة وفرت أيضًا بديًلا آخر وهو القنوات التعليمية والتي ستعمل على بث شرح المناهج على التلفزيون.

وأوضح وزير التربية والتعليم، أنه تم أيضًا توفير منصة إلكترونية للتواصل بين الطلاب والمعلمين خلال الفترة المقبلة، حيث سيكون باستطاعة ما يقرب من 22 مليون طالب موزعين على ما يقرب من 55 ألف مدرسة أن يتواصلوا مع المعلم كما لو كانوا متواجدين في المدرسة، وسيتم من خلالها متابعة شرح الدروس والإجابة عن أسئلة الطلاب وإجراء الامتحانات online، وذلك عن طريق الرابط: https://edmodo.org

وواصل: “أن الأيام المقبلة ستشهد نشر العديد من الفيديوهات التي توضح لأبنائنا الطلاب كيفية استخدام المنصة الإلكترونية في التواصل، حيث سيتلقى الطالب من معلمه في الفصل الكود الخاص به للدخول إلى الفصل الافتراضي الخاص به لمتابعة التواصل مع معلم الفصل إلكترونيا”.

  • أبحاث أولى ثانوى



رابط الصفحة :


تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق